آمال كبيرة بعودة الشركة الكورية هانوا لإكمال مشروع بسماية

بينما تشكلت الحكومة العراقية بعد فراغ سياسي استمر لمدة عام وتعيد تنظيم مجلس الوزراء ، يتركز الاهتمام الآن على ما إذا كانت شركة هانوا للهندسة والانشاءات ستستأنف بناء مدينة بسماية الجديدة أم لا ؟

كما يسود جو من التوقعات بعد إقالة رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار سها داود نجار ، بأنه يمكن مناقشة مسألة إنهاء العقد مرة أخرى من البداية .






بعد إقالة رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار ، هناك توقع متزايد في إجراء مراجعة أمر عودة شركة هانوا للهندسة والانشاءات للعمل في مشروع مدينة بسماية الجديدة ، والذي أخطرت شركة هانوا للهندسة والانشاءات بإنهاء العقد في وقت سابق من الشهر الماضي .

و بما أن الهيئة الوطنية للاستثمار خاضعة للسيطرة المباشرة لمكتب رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني فقد تم إقالة سها داود نجار لأسباب مجهولة .

سها داود نجار التي كانت تسعى لتغيير بنود عقد مشروع بسماية بين الهيئه الوطنيه للاستثمار و شركة هانوا للهندسة والانشاءات و الذي رفضته هانوا و كان السبب الرئيسي لقراراهم بالانسحاب ، حيث تم توقيع هذا العقد باستخدام طريقة Milestone ، وهي طريقة تحدد وقت المطالبة بالتكاليف لكل عملية.

و كما يعلم الجميع بأن إشعار إنهاء العقد قد مر عليه أكثر من ثلاثة أسابيع ، لكن إمكانية تنسيق واستئناف البناء لا زال مفتوحاً ، خصوصاً بعد إقالة رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار سها نجار .


سوق بسماية 22/11/2022

messenger

google-playkhamsatmostaqltradent